منتدى تلات عبد القادرللعلوم والمعارف والثقافات

أخي الزائر انت غير مسجل يمكنك التسجيل والمساهمة معنا في إثراء المنتدى ...وأهلا وسهلا بك دوما ضيفا عزيزا علينا ...شكرا لك لاختيار منتدانا كما ندعوك لدعوة اصدقائك للاستفادة من المنتدى وإثرائه ..شكرا وبارك الله فيكم جميعا
منتدى تلات عبد القادرللعلوم والمعارف والثقافات

منتدى تلات عبد القادر للعلوم والمعارف والثقافات لكل الفئات العمرية والأطياف الفكرية

اخي الزائر شكرا لك على اختيارك لمنتدانا ..كما نرجو لك وقتا ممتعا واستفادة تامة من محتويات المنتدى..وندعوك زائرنا الكريم للتسجيل والمشاركة في إثراء المنتدى ولو برد جميل ...دمت لنا صديقاوفيا..وجزاك الله خيرا.

المواضيع الأخيرة

» نسخة اصلية لكتاب اطلس التاريخ الإسلامي
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 13:12 من طرف Admin

» أرشيف صور ثورة الجزائر الخالدة المصور
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 13:09 من طرف Admin

»  دليل المقاطع التعليمية للسنة الأولى ابتدائي و السنة الثانية ابتدائي
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 13:00 من طرف Admin

» مناهج الجيل الثاني على شكل ppv ستساعدكم بإذن الله
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:58 من طرف Admin

» مذكرات الرياضيات للسنة أولى إبتدائي مناهج الجيل الثاني2016/2017
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:57 من طرف Admin

» منهجية تسيير جميع مقاطع ا اللغة العربية للسنة الأولى في الجيل الثاني
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:55 من طرف Admin

» مذكرات الأسبوع الخامس للسنة الأولى *** - الجيل الثاني - منقولة ،
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:55 من طرف Admin

» التقويم في منهاج الجيل الثاني وفق المقاربة بالكفاءات
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:53 من طرف Admin

» التدرج السنوي2016/2017 يشمل جميع المواد : الأدبية + العلمية + زائد مواد الإيقاظ وفق مناهج الجيل الثاني ،
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:52 من طرف Admin

» دليل المقاطع التعليمية للسنة أولى و الثانية ابتدائي
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:51 من طرف Admin

» دفتر الأنشطة للغة+اسلامية+مدنية للسنة 2 بتدائي للجيل الثاني 2016-2017 م
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:50 من طرف Admin

» مناهج الجيل الثاني ابتدائي و الوثائق المرافقة لكل المواد في مجلد واحد
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:47 من طرف Admin

» الكراس اليومي مع مذكرات جميع أنشطة الأسبوع 6 سنويا المقطع 2 الأسبوع
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:46 من طرف Admin

» دليل الأستاذ السنة الثانية س2 رياضيات تربية علمية كاملا
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:44 من طرف Admin

» منهجية تسيير أسبوع الإدماج في اللغة العربية والتربية الإسلامية والتربية المدنية للسنة الثانية الابتدائي لجميع المقاطع
الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:43 من طرف Admin

التبادل الاعلاني

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    فرق الشيعة

    شاطر

    Admin
    المشرف العام
    المشرف العام

    عدد المساهمات : 5315
    تاريخ التسجيل : 17/06/2008

    مرحبا بك زائرنا الكريم فرق الشيعة

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد 24 أغسطس 2008 - 14:41

    تمهيد.

    - انقسمت الشيعة إلى فرق عديدة، أوصلها بعض العلماء إلى يقارب سبعين فرقة .


    وبدراسة تلك الفرق قد يتضح أن منهم الغلاة الذين خرجوا عن الإسلام وهم
    يدَّعونه ويدَّعون التشيع، ومنهم دون ذلك، ويمكن أن نقتصر على دراسة أربع
    فرق كان لها دور بارز في العالم الإسلامي وهي:

    - السبئية.


    - الكيسانية.


    - الزيدية.


    - الرافضة.


    والرافضة الاثنا عشرية هي الواجهة البارزة في عصرنا الحاضر للتشيع.


    وقبل الخوض في تفاصيل تلك الفرق نذكر السبب في تفرق الشيعة ذلك التفرق، ونذكر أيضاً السبب في عدم اتفاق العلماء على عدد فرق الشيعة.





    - السبب في تفرق الشيعة:



    من الطبيعي جداً أن يحصل خلاف بين الشيعة، شأنهم شأن بقية الفرق أهل
    الأهواء، فما داموا قد خرجوا عن النهج الذي ارتضاه الله لعباده، واستندوا
    إلى عقولهم وأهوائهم فلا بد أن نتوقع الخلافات خصوصاً حينما يكون الخلاف
    مراداً لذاته.


    ونضيف إلى هذا أنه ربما يعود تفرق الشيعة إلى عدة أسباب بعضها ظاهر وبعضها غير ظاهر، ومن ذلك:

    1- اختلافهم في نظرتهم إلى التشيع:

    إذ منهم الغالي المتطرف الذي يسبغ على الأئمة هالة من التقديس
    والإطراء، وعلى من خالفهم أحط الأوصاف وأشنع السباب، بل وإطلاق الكفر
    عليهم، مما يكون بعد ذلك هوة عميقة لاختلاف وجهات النظر، ومنهم من اتصف
    بنوع من الاعتدال، فلا يرى أن المخالفين لهم كفار وإن كانوا على خطأ كما
    يرى هؤلاء.

    2- اختلافهم في تعيين أئمتهم من ذرية علي.فمنهم من يقول هذا، ومنهم
    من يقول ذلك، كما سيتضح ذلك من دراستنا لهذه الطائفة حينما ندرس مواقف
    الاثني عشرية و الزيدية و النصيرية والباطنية في تعيين الأئمة، وكيفية
    تسلسلهم فيها.

    3- كون التشيع مدخلاً لكل طامع في مأرب:

    وحينما كان التشيع مدخلاً لكل طامع في مأرب فقد أحدث هؤلاء الطامعون
    في السلطة، أو في الانتقام من الآخرين أو في حب الظهور - أحدث هؤلاء
    انشقاقاً كبيراً بين صفوف الشيعة حينما طلبوا تحقيق أغراضهم بالتظاهر
    بالتشيع لآل البيت، ثم البدء بما يهدفون إليه.

    فمثلاً دخلت الباطنية عن طريقهم، وتزعم المختار عن طريقهم، وغير ذلك من الأمثلة الكثيرة.




    اختلافهم في نظرتهم إلى التشيع:



    إذ منهم الغالي المتطرف الذي يسبغ على الأئمة هالة من التقديس والإطراء،
    وعلى من خالفهم أحط الأوصاف وأشنع السباب، بل وإطلاق الكفر عليهم، مما
    يكون بعد ذلك هوة عميقة لاختلاف وجهات النظر، ومنهم من اتصف بنوع من
    الاعتدال، فلا يرى أن المخالفين لهم كفار وإن كانوا على خطأ كما يرى
    هؤلاء.





    2- اختلافهم في تعيين أئمتهم من ذرية علي.
    فمنهم
    من يقول هذا، ومنهم من يقول ذلك، كما سيتضح ذلك من دراستنا لهذه الطائفة
    حينما ندرس مواقف الاثني عشرية و الزيدية و النصيرية والباطنية في تعيين
    الأئمة، وكيفية تسلسلهم فيها.

    - كون التشيع مدخلاً لكل طامع في مأرب:
    وحينما
    كان التشيع مدخلاً لكل طامع في مأرب فقد أحدث هؤلاء الطامعون في السلطة،
    أو في الانتقام من الآخرين أو في حب الظهور – أحدث هؤلاء انشقاقاً كبيراً
    بين صفوف الشيعة حينما طلبوا تحقيق أغراضهم بالتظاهر بالتشيع لآل البيت،
    ثم البدء بما يهدفون إليه.

    فمثلاً دخلت الباطنية عن طريقهم، وتزعم المختار عن طريقهم، وغير ذلك من الأمثلة الكثيرة.
    - عدد فرقهم:
    وكشأن العلماء في اختلافهم في عدد الفرق نجدهم قد اختلفوا في عدد فرق الشيعة.


    فالأشعري مثلاً يذكر أنهم ثلاث فرق رئيسية، وما عداها فروع.


    بينما نرى البغدادي وهو يسمي الشيعة الروافض – أي بما فيهم السبئية و الزيدية- يعدهم أربعة أصناف والباقي فروعاً لهم.


    ويعدهم الشهرستاني خمس فرق والباقي فروعاً لهم.


    وبعضهم يعدهم أكثر بكثير من هذه الأعداد كما قدمنا، والأقرب إلى
    الصواب أن يقال:إن من أكبر فرقهم أكثرهم نفوذاً ووجوداً في العالم
    الإسلامي إلى اليوم فرقة الإمامية الرافضة وفرقة الزيدية.

    ومما لا شك فيه أن هذا الاختلاف تكمن وراءه أسباب. فما هي تلك الأسباب أو الظاهر منها؟
    - السبب في عدم اتفاق العلماء على عدد فرق الشيعة؟




    ذكرنا قبل قليل أن فكرة التشيع قد جذبت إليها كثيراً من أهل الأهواء
    والأغراض، وهؤلاء بدءوا يُدخلون في الإسلام ما لا يتفق مع الإسلام، بل
    يتفق مع هواهم، فأضافوا إلى الفكر الشيعي أفكاراً جديدة أسهمت في كثرة
    تفرق من ينتسب إلى التشيع.

    وهذه الكثرة والظهور المتتابع جعلت العلماء لا يتفقون في عدهم لهم،
    ومن هنا بدأ علماء الفرق يسجلون ما يصل إليهم من عدد فرق الشيعة، فجاء
    عدّهم غير منضبط لتجدد الأفكار الشيعية وتقلبها.

    وربما أيضاً لتباعد هؤلاء العلماء فيما بينهم، ولكثرة ظهور الفرق
    الشيعية أيضاً في تتابع لم يمكِّن العلماء من ملاحقته ورصده، بل وربما
    يوجد لكثير من هذه الفرق رغبة ملحة في صرف الأنظار عنهم فيحاولون زيادة
    التشويش لصرف التوجيه إليهم ودراستهم ومتابعة حركاتهم المريبة، ليتم لهم
    تنفيذ مآربهم بهدوء دون أن يفطن الناس لهم.

    إضافة إلى ذلك التشويش الحاصل فعلاً في طريقتهم عند طباعة كتبهم بحيث
    لا يهتدي الشخص إلى المكان الذي يريد تسجيله عليهم للاختلاف البعيد بين
    طبعات الكتاب الواحد، واختلاف الصفحات.







      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 9 ديسمبر 2016 - 12:42