منتدى تلات عبد القادرللعلوم والمعارف والثقافات

أخي الزائر انت غير مسجل يمكنك التسجيل والمساهمة معنا في إثراء المنتدى ...وأهلا وسهلا بك دوما ضيفا عزيزا علينا ...شكرا لك لاختيار منتدانا كما ندعوك لدعوة اصدقائك للاستفادة من المنتدى وإثرائه ..شكرا وبارك الله فيكم جميعا
منتدى تلات عبد القادرللعلوم والمعارف والثقافات

منتدى تلات عبد القادر للعلوم والمعارف والثقافات لكل الفئات العمرية والأطياف الفكرية

اخي الزائر شكرا لك على اختيارك لمنتدانا ..كما نرجو لك وقتا ممتعا واستفادة تامة من محتويات المنتدى..وندعوك زائرنا الكريم للتسجيل والمشاركة في إثراء المنتدى ولو برد جميل ...دمت لنا صديقاوفيا..وجزاك الله خيرا.

المواضيع الأخيرة

» تصميم تطبيقات الموبايل مع أطياف
الأحد 26 مارس 2017 - 19:17 من طرف موشن جرافيك

» البرهان على دلتا وطريقة حل المعادلات من الدرجة2
الجمعة 24 مارس 2017 - 20:49 من طرف زائر

» اسهل طريقة لحل جميع المسائل والمعادلات الرياضية الصعبة بسهولة ومع التعليل والبرهان وبدون معلم
الجمعة 24 مارس 2017 - 20:47 من طرف زائر

» الذكاءات المتعددة
السبت 18 مارس 2017 - 15:13 من طرف زائر

» التقويم في المنظومة التربوية
السبت 18 مارس 2017 - 15:11 من طرف زائر

»  شهادة البكالوريا 2016 المواضيع و التصحيحات
الأحد 5 مارس 2017 - 18:26 من طرف Admin

» مواضيع و حلول شهادة التعليم المتوسط 2015
الأحد 5 مارس 2017 - 18:17 من طرف Admin

» مواضيع و حلول شهادة التعليم المتوسط 2016
الأحد 5 مارس 2017 - 18:06 من طرف Admin

» مواضيع و تصحيحات شهادة التعليم الابتدائي
الأحد 5 مارس 2017 - 17:54 من طرف Admin

» تصميم فيديو موشن جرافيك مع اطياف
الخميس 16 فبراير 2017 - 11:32 من طرف موشن جرافيك

» الرياضيات متعة
الأحد 22 يناير 2017 - 20:21 من طرف Admin

» سحر الرياضيات مع آرثر بينجامين ممتع و رهيب في الحساب الذهني
الأحد 22 يناير 2017 - 20:14 من طرف Admin

» طريقة رائعة وذكية لـ ضرب الأعداد بسرعة و بكل سهولة - جدول الضرب !
الأحد 22 يناير 2017 - 20:12 من طرف Admin

» حساب الجذور التربيعية بسرعة وبدون آلة حاسبة
الأحد 22 يناير 2017 - 19:59 من طرف Admin

» الحساب الذهني - ضرب الأعداد ذو الخانتين (أقل من 100)
الأحد 22 يناير 2017 - 19:57 من طرف Admin

التبادل الاعلاني

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    لألياف الرحمية - أورام الرحم الليفية Fibromyomas - Uterine

    شاطر
    avatar
    Admin
    المشرف العام
    المشرف العام

    عدد المساهمات : 5336
    تاريخ التسجيل : 17/06/2008

    مرحبا بك زائرنا الكريم لألياف الرحمية - أورام الرحم الليفية Fibromyomas - Uterine

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد 28 مارس 2010 - 17:25


    لألياف الرحمية - أورام الرحم
    الليفية



    Fibromyomas - Uterine fibroids



    لألياف الرحمية - أورام الرحم
    الليفية



    Fibromyomas - Uterine fibroids




    ما هي الألياف الرحمية؟









    الألياف الرحمية عبارة عن أورام حميدة
    تتكون من ألياف تصيب الرحم و عنق الرحم. و يختلف حجمها فيمكن أن تكون صغيرة
    الحجم من 1-2 مم، و قد يزداد حجمها لتملأ منطقة الحوض. و أحيانا يتواجد ورم
    واحد سواء صغير أو كبير الحجم، و أحيانا أخرى يتواجد أورام متعددة.




    و تبلغ نسبة الإصابة بالألياف الرحمية 30% من النساء. و أغلب الحالات لا
    تظهر فيها أي أعراض و لا تحتاج إلى العلاج. و قد يتم اكتشافها بالصدفة
    أثناء الفحص الطبي أو إجراء أشعة تلفزيونية على الرحم.




    و يتم اللجوء للعلاج سواء الدوائي أو الجراحي فقط في الحالات التي تظهر
    فيها أعراض أو تتسبب في أي مشاكل للسيدة. و في حالات نادرة تحتاج إلى علاج
    طارئ في حالة حدوث ألم مفاجئ و شديد في منطقة الحوض.

    أسباب الألياف الرحمية



    ينشأ الورم الليفي من النسيج العضلي للرحم.
    و يبدأ كخلية واحدة ثم يكبر ليكون كتلة من نسيج ليفي. و لم يتوصل الأطباء
    حتى الآن إلى سبب حدوث الأورام الليفية لكن هناك بعض العوامل التي يُعتقد
    أن لها دور في حدوث الورم الليفي، و منها:






    • عوامل جينية.




    • الهرمونات: هرموني الإستروجين و
      البروجستيرون يحفزان نمو بطانة الرحم للاستعداد لحدوث الحمل. و يعتقد
      أن لهم دور في نمو الأورام الليفية.







    • أعراض الألياف الرحمية


      تتمثل أعراض الألياف الرحمية في الآتي:





      • نزيف شديد أثناء الدورة الشهرية.




      • نزيف مهبلي بين الدورات الشهرية.




      • ألم و الشعور بضغط في منطقة الحوض.




      • عدم القدرة على التحكم في البول أو
        التبول المتكرر.






      • إمساك
        .




      • ألم بالظهر أو بالساق.




      • و أحيانا تضغط الأورام الليفية على
        الأنسجة المجاورة لها مما يتسبب في الشعور بالألم و ارتفاع درجة
        الحرارة.




      و يؤثر مكان الألياف الرحمية على الأعراض
      التي تشكو منها السيدة. فالألياف الرحمية تصنف تبعا لمكانها في الرحم إلى
      الآتي:






      • ألياف تقع داخل تجويف الرحم Submucosal
        fibroids: و تتسبب في زيادة كمية دم الدورة الشهرية و حدوث نزيف مهبلي
        في الفترة بين الدورة الشهرية و التي تليها.
        و في حالة حدوث
        حمل
        قد تتسبب في

        الإجهاض
        المتكرر أو

        الولادة
        المبكرة نتيجة ضيق تجويف الرحم. و إذا تواجدت الألياف
        الرحمية في أسفل الرحم فقد تعوق عملية الولادة الطبيعية و تضطر السيدة
        إلى الولادة القيصرية.




      • ألياف تقع خارج جدار الرحم Subserosal
        fibroids: و تكون إما خارج جدار الرحم أو متصلة بالرحم عن طريق عنق. و
        قد تتسبب في الضغط على المثانة مما يؤدي إلى الشعور بالحاجة إلى التبول
        باستمرار. و قد تضغط على المستقيم فتتسبب في الإمساك. أو قد تضغط على
        الأعصاب في أسفل العمود الفقري و تؤدي إلى ألم في أسفل الظهر.




      • ألياف داخل جدار الرحم Intramural
        Fibroids: و تختلف حجمها فقد تكون صغيرة بحيث لا يمكن رؤيتها بالعين
        المجردة و قد تكون أكبر حجما و تتسبب في بعض الأعراض.

      </li>


    • تشخيص الألياف الرحمية






      يتم تشخيص الألياف الرحمية من خلال:
      الكشف الطبي Clinical Exam:
      حيث يكتشف الطبيب وجود الأورام الرحمية أثناء الكشف على منطقة الحوض Pelvic
      exam.

      أشعة الموجات فوق الصوتية Ultrasound:







      يتم عمل أشعة الموجات فوق الصوتية ( السونار ) من خلال البطن Abdominal
      ultrasound أو من خلال المهبل transvaginal ultrasound حيث يمكن رؤية الرحم
      و الألياف الرحمية.

      أشعة الرحم Hysterosonography:

      يتم ملأ تجويف الرحم بمحلول ملح و يتم عمل أشعة موجات فوق صوتية للرحم من
      خلال المهبل. و هذا يعطي صورة أكثر وضوحا لتجويف الرحم خاصة في حالة وجود
      نزيف شديد أثناء الدورة الشهرية.

      أشعة بالصبغة للرحم و الأنابيب Hysterosalpingography:

      يتم استخدام مادة صبغية لتملأ الرحم و قناتي فالوب ثم يتم عمل أشعة سينية
      على الرحم فيظهر بوضوح الرحم و قناتي فالوب. و يظهر الورم الليفي بوضوح.





      و تستخدم هذه الأشعة أيضا في تشخيص حالات العقم حيث تظهر قناتي فالوب و إذا
      كان بهما أي التصاقات.

      منظار الرحم Hysteroscopy:





    علاج الألياف الرحمية






    لا يوجد علاج واحد يعتبر الأفضل لحالات
    الألياف الرحمية. فهناك العديد من الاختيارات العلاجية التي يتم اختيار
    إحداهما تبعا لحالة المريضة.

    الانتظار و المتابعة Waiting & Follow up
    في حالة عدم وجود أي أعراض للأورام الليفية فالعلاج الأفضل هو الانتظار و
    متابعة الحالة. فلا خوف من أن يتحول الورم الليفي إلى ورم سرطاني. و نادرا
    ما سيؤثر على الحمل و الإنجاب. و عادة ينمو الورم الليفي ببطء و يتضاءل
    حجمه و ينكمش بعد سن انقطاع الطمث. و يعتبر هذا العلاج هو الأفضل لأغلب
    السيدات المصابة بالأورام الليفية.

    الأدوية Medications
    تستخدم الأدوية للتخلص من الأعراض مثل النزيف الرحمي و الألم الناتج عن
    الضغط على منطقة الحوض. فلا يوجد أدوية تعالج الورم الليفي نفسه و تقضي
    عليه.

    العلاج الجراحي Surgical Treatment
    استئصال الرحم Hysterectomy:



    يعتبر استئصال الرحم هو الطريقة الوحيدة الأكيدة للتخلص من الأورام الليفية
    و التأكد من عدم عودتها مرة أخرى. لكن تكمن المشكلة في أنها تحرم السيدة من
    فرصة الإنجاب فيما بعد. كما أنها تؤدي إلى انقطاع الطمث بعد إجراء عملية
    استئصال الرحم في حالة استئصال المبيضين مع الرحم.




    و يعتبر استئصال الرحم أفضل طرق العلاج بالنسبة للسيدات التي لا تريد
    الإنجاب مرة أخرى و أقترب سنها من سن انقطاع الطمث.

    استئصال الألياف الرحمية Myomectomy
    يقوم الطبيب الجراح باستئصال الألياف الرحمية و ترك الرحم مكانه كما هو. و
    يتم ذلك بعدة طرق:





    1. عن طريق شق جراحي بالبطن Abdominal
      myomectomy: يتم إجرائها في حالة وجود أورام ليفية متعددة أو كبيرة
      الحجم.





    2. عن طريق منظار البطن Laparoscopic
      myomectomy: يتم إجرائها في حالة وجود أورام ليفية صغيرة الحجم و قليلة
      العدد. حيث يتم إدخال منظار من خلال فتح صغير بالبطن. و يستطيع الجراح
      من خلال المنظار رؤية الرحم و الألياف الرحمية و يقوم باستئصالها.





    3. عن طريق منظار الرحم Hysteroscopic
      myomectomy: يتم إجرائها في حالة وجود أورام ليفية داخل تجويف الرحم.
      يتم إدخال منظار من خلال المهبل إلى فتحة عنق الرحم و منها إلى الرحم
      ثم يقوم باستئصال الأورام الليفية الموجودة داخل التجويف الرحمي.




    قطع
    التغذية الدموية من خلال الشريان الرحمي Uterine artery embolization




    يتم قطع التغذية الدموية التي تغذي الأورام الليفية عن طريق الشريان الرحمي
    مما يؤدي إلى تقلص حجمها و انكماشها. و يتم ذلك عن طريق حقن جزيئات صغيرة
    من خلال قسطرة يتم إدخالها إلى الشريان الفخذي لتصل إلى الشريان الرحمي
    فتقوم بإغلاق فروع الشريان الرحمي التي تغذي الورم الليفي.

    جراحة الموجات فوق الصوتية المركزة Focused
    ultrasound surgery


    تعتبر من أحدث طرق العلاج التي تم الوصول إليها مؤخرا.
    يتم وضع المريضة في جهاز الرنين المغناطيسي حتى يتمكن الطبيب من رؤية
    الأورام الليفية داخل الرحم دون الحاجة إلى إجراء شق جراحي ثم يتم تركيز
    موجات من الأشعة الفوق صوتية ذات سرعة و طاقة عالية حيث يتم توجيهها على
    الأورام الليفية لتقوم بتدميرها.

      مواضيع مماثلة

      -

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 29 يونيو 2017 - 10:24